اكتشاف علمي جديد :كوكب جديد “سماؤه” تمطر حديد

استطلاعات
24 مارس 2020آخر تحديث : منذ أسبوعين
اكتشاف علمي جديد :كوكب جديد “سماؤه” تمطر حديد
رابط مختصر

دكالة 24: وكالات

تمكن علماء سويسريون، من رصد كوكب غريبب على بعد 390 سنة ضوئية من الأرض، تصل درجات الحرارة على سطحه إلى 2400 درجة مئوية ما يؤدي إلى تبخر المعادن في أحد جوانبه.
ونقلت الصحيفة عن ديفيد ارينرايش، من جامعة جنيف السويسرية والمشرف على الفريق البحثي الذي توصل للكوكب، قوله: ”يمكن القول إن الأمطار تنزل على هذا الكوكب ليلا، غير أنها أمطار من الحديد“. أطلق الباحثون على الكوكب الجديد اسم “ 76b-WASP”
وترتفع درجات الحرارة في النهار في هذا الكوكب البعيد فوق 2400 درجة مئوية، وهي درجة عالية بما يكفي لتذيب المعادن، وتحمل الرياح التي تسير لمئات الأميال في الساعة جسيمات المعادن المذابة إلى الجانب الليلي البارد، حيث تتكثف إلى سحب مليئة بقطرات الحديد.
ووفقا لوكالة ”رويترز“ فإن حجم هذا الكوكب مثلي حجم كوكب المشتري، أكبر كواكب
مجموعتنا الشمسية ويعد من أكثر الكواكب التي اكتشفت خارج المجموعةالشمسية تطرفا من حيث المناخ والتركيب الكيميائي. وهو ينتمي لنوع من الكواكب يطلق عليه الكواكب الغازية العملاقة شديدة الحرارة.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.