تعميم الحماية الاجتماعية ضرورة ملحة لمواجهة الهشاشة و تداعيات كورونا.

doukkala24
أقلام حرة
24 أبريل 2021آخر تحديث : منذ 6 أشهر
تعميم الحماية الاجتماعية ضرورة ملحة لمواجهة الهشاشة و تداعيات كورونا.

دكالة 24:عدنان حاد.

الحماية الاجتماعية مشروع رائد لتعميم الحماية الاجتماعية لفائدة 22 مليون من المغاربة حدد له كأجل أقصى هو 2025، اي انه يمتد لى 5 سنوات، بما يقابله مشروع ملكي اخر هو المبادرة الوطنية للتنمية البشرية وكلا المبادرتين يهر عليهما الملك على اساس مواجهة اختلالات اجتماعية من خلال تفشي القطاع الغير المهيكل بحكم ضعف التغطية الاجتماعية وتنامي الهشاشة الاجتماعية، كلها عوامل تجعل المغرب في مراتب دنيا في التنمية البشرية.
هذه الاشكاليات بالإضافة إلى تداعيات كورونا أكدت أن الحماية الاجتماعية أصبحت ضرورة لمواجهة هذه الاختلالات وللحد من الهشاشة الاجتماعية التي تجعل شرائح كبيرة عاجزة أمام المرض وخاصة أمام تداعيات وباء كورونا ،وهذا ربما ما ساهم في تسريع المصادقة على هذا المشروع، حيث تم التوقيع على 4 اتفاقيات:
أولا:تعميم التأمين الإجباري الأساسي عن المرض خلال سنتي 2021 و 2022، وذلك بوسيع الاستفادة من هذا التأمين ليشمل الفئات المعوزة المستفيدة من نظام المساعدة الطبية، وفئات المهنيين و العمال المستقلين و الأشخاص غير الإجراء الذين يمارسون نشاطا خاصا، حيث سيتمكن 22 مليون مستفيد إضافي من ها التأمين الذي يغطي تكاليف العلاج و الأدوية.
ثانيا:تعميم التعويضات العائلية خلال سنتي 2023 2024، وذلك من خلال تمكين الأسر التي لا تستفيد من هذة التعويضات من الاستفادة، حسب الحالة، من تعويضات للحماية من المخاطر المرتبطة بالطفولة او تعويضات جزافية.
ثالثا: توسيع قاعدة المنخرطين في أنظمة التقاعد سنة 2025، لتشمل الذين يمارسون عملا و لا يستفيدون من اي معاش، من خلال تنزيل نظام المعاشات الخاص بفئات المهنيين و العمال المستقلين و الأشخاص غير الإجراء الذين يزاولون نشاطا خاصا، ليشمل كل الفئات المعنية.
رابعا: تعميم الاستفادة من التعويض عن فقدان الشغل، ووضعت له أجندة أقصاها سنة 2025، لتشمل كل شخص متوفر على شغل قار، من خلال تبسيط شروط الاستفادة من هذا التعويض و توسيع الاستفادة منه.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

error: Content is protected !!