الاتحاد العام للصحفيين العرب يدين الطريقة التي تعاملت بها السلطات الجزائرية مع الوفد الإعلامي المغربي

doukkala24
أخبار دولية
31 أكتوبر 2022آخر تحديث : منذ شهر واحد
الاتحاد العام للصحفيين العرب يدين الطريقة التي تعاملت بها السلطات الجزائرية مع الوفد الإعلامي المغربي

دكالة 24:متابعة

عبرالاتحاد العام للصحفيين العرب، عن إدانته للطريقة التي تعاملت بها السلطات الجزائرية مع الوفد الإعلامي المغربي الرسمي المشارك في تغطية أشغال اجتماع وزراء الخارجية العرب، تحضيرا للعقة العربية.
و كان الوفد الإعلامي المغربي قد تعرض للاحتجاز لساعات في المطار فور وصولهم للجزائر، مع حجز آلات تصويرهم، قبل إعلامهم بالقرار النهائي بمنع مشاركتهم في تغطية الاجتماع.
و قال الاتحاد العام للصحفيين العرب في بيان له، إنه تلقى خطابا من النقابة الوطنية للصحافة بالمغرب، مفاده إقدام السلطات الجزائرية على إجراء تحقيقيات ضد الوفد المغربي الصحفي المكلف بتغطية مؤتمر القمة العربي، حيث تم احتجاز أعضاء الوفد لمدة طويلة جداً في أحد المكاتب رهن التحقيقيات.

و أضاف البيان أن السلطات الأمنية الجزائرية بالمطار، قررت تجريد أعضاء الوفد الإعلامي المغربي من صفتهم المهنية ومصادرة معدات العمل، خصوصاً أداء مهمتهم بالنقل عن طريق التلفزيون والتصوير، وسُمح لهم بدخول التراب الجزائري كسياح. وهذا بخلاف باقي الوفود الإعلامية.
و أكد ذات المصدر أن الوفد الإعلامي المغربي توجه بعد ذلك إلى المكان المخصص لمنح الاعتماد للصحفيين لتغطية أشغال القمة، حيث فوجئوا بوجود تعليمات أمنية تقضي برفض منح الاعتماد المطلوب لأي صحفي مغربي، ليقرر أعضاء الوفد المغربي مغادرة التراب الجزائري عائدين إلى المغرب. وعبروا عن أسفهم لحجم الحقد الذي يكنه النظام الجزائري للمغرب.
و عبر الاتحاد العام للصحفيين العرب عن تضامنه الكامل مع مطالب نقابة الصحفيين بالمغرب، كما أدان الطريقة التي تم التعامل بها مع الصحفيين من دولة يفترض أنها “شقيقة”.
و شدد الاتحاد العام للصحفيين العرب، على ضرورة احترام الصحفيين وتمكينهم من القيام بعملهم بحرية، بما يتفق مع كل القوانين والأعراف الدولية. التي يبدوا أن النظام في الجارة الشرقية يفتقر إليها.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

error: Content is protected !!